لماذا المركز؟

  1. بإلقاء نظرة على الخارطة التي تبين وجود أنظمة تصنيف الألعاب الإلكترونية على مستوى العالم يمكن ملاحظة أن هناك شح في وجود تصنيفات للألعاب الإلكترونية خاصة بالدول الإسلامية.
  2. معظم أنظمة تصنيف برمجيات الألعاب الإلكترونية المتوفرة على مستوى العالم استحدثت من قبل دول علمانية لا تقيم للأديان ولا المعتقدات وزناً ولا قيمة.
  3. هذا النظام هو الوحيد الذي يبني معاييره على ضوء الكتاب والسنة.
  4. معظم أسباب الآثار السلبية الناتجة عن ممارسة الألعاب الإلكترونية تعزى إلى ضعف أجهزة الرقابة على محلات بيع الألعاب الإلكترونية ومراكز الألعاب، وقلة مراقبة الأسر لما يشاهده أبناؤهم من الألعاب، وقلة الوعي بمخاطر الألعاب الإلكترونية.
  5. سرعة انتشار الألعاب الإلكترونية حول العالم خصوصاً مع انتشار الألعاب الإلكترونية المرتبطة بشبكات الإنترنت
Trial Version